المكتبة

كتاب أيها العقل من رآك PDF

الكاتب: عبدالله القصيمي

لا تستطيع أن تمسك به. فهو صراخ يقول كل شيء ولا يقول شيئا، يخاطب الجميع ولا يخاطب أحدا. إنه الوجه والقفا، ثائر ومتلائم، ملتزم وغير ملتزم، برييء وفتاك. مسكون بشحنة الاحتجاج، متناقض ومنطقين شعري وعقلاني، معتم وصاف، كأنه الرمل وقطر المطر.

فرق كبير بين أن يتلوث الإنسان وبين أن يكفر إذ يقف عبد الله القصيمي موقفاً واضحاً من هذه المسألة التي قد تثقل على الكثيرين وتشق عليهم. وهو إذ يخشى أن يبالغ العربي في إيمانه لا يخشى أن يكفر، فإن كان التلوث مستوى أعضاء فإن الإلحاد مستوى عقل وأخلاق وهو مستوى من الصعب أن يستدرج إليه العقل العربي.. خواطر حول الوجود والإنسان والعقل والإيمان أودعهما المؤلف صفحات هذا الكتاب الذي يعكس معاناة عقل متحرر وثاب يتطلع إلى فهم أفضل لحقائق الوجود ويدعو لمواجهة الذات والآخر بعقل متفتح. عقل يرى أن نقد الذات هو أعلى مراحل الوجود، يؤمن بأن الإنسان يستطيع أن يصير أفضل مما يفكر ويريد.

وهو يأخذ على من يلتمس الفضيلة النفسية والأخلاقية بواسطة الجمود العقلي ظلاله وإسرافه في تغطية نفسه وجرائرها. إن موضوعات أخلاقنا بنظره هي دائماً مواقعنا، لا حوافزنا ولا أهدافنا لأن هذه لا يصح نقدها ولا توجيهها. إن معنى أن يكون المرء منطقياً يعني أنه يحترم ما يريد، لكن الإنسان لا يولد منطقياً بل يتعلم المنطق بالضرورة والالتزام كما يتعلم اللغة والصلاة.. ولكن كيف لإنسان أن يحيا كل الحياة دون أن يموت بعض الموت، إن البشر محتاجون دائماُ إلى إطفاء حرائقهم الكبرى التي تأتي على ذواتهم ولا يتم لهم ذلك إلا عبر عمليات إطفاء منظمة تقدمها التعاليم في كل مستوياتها.

الكاتب: عبدالله القصيمي
الناشر: مؤسسة الانتشار العربي
سنة الإصدار: 1963
تصنيف الكتاب: فِكر / نقد أديان
عدد الصفحات: 34 ص
نوع الملف: PDF

 

تحميل وقراءة كتاب أيها العقل من رآك PDF

https://drive.google.com

الوسوم

Axistalking

مجلة رقمية تنويرية ومساحة للرأي الحر.. نهتم بالقضايا العربية ومقارنة الأديان ومناقشة الفلسفة والعلوم والحركات الفكرية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق